توقيف موظف ينتحل صفة عميد شرطة يوهم ضحاياه بالتوظيف

توقيف موظف ينتحل صفة عميد شرطة يوهم ضحاياه بالتوظيف

تمكنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة الرباط، أمس الاثنين، من توقيف شخص يعمل موظفا في قطاع حكومي، يشتبه في تورطه في انتحال صفة ينظمها القانون والنصب والاحتيال بدعوى التوسط في عمليات التوظيف الوهمي في صفوف أسلاك الشرطة.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن المشتبه فيه كان قد انتحل صفة عميد شرطة للإيقاع بضحاياه في الغلط التدليسي، مدعيا التوسط لهم في التوظيف في درجات ضباط الشرطة وحراس الأمن، مقابل مبالغ مالية تناهز قيمتها 60 ألف درهم.

وأضاف البلاغ أن عمليات التفتيش المنجزة في هذه القضية أسفرت عن العثور بحوزة المشتبه فيه على بطائق انخراط في جمعية “للشرفاء”، وشارة معدنية خاصة بنفس الجمعية، فضلا عن جهازين للاتصال اللاسلكي يشتبه في استغلالها في توهيم الضحايا أنه يعمل في جهاز الأمن الوطني.

 
 

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، بينما لا زالت الأبحاث والتحريات متواصلة للتحقق مما إذا كان هناك ضحايا آخرون لهذه الأنشطة الإجرامية.

 

البحث

صفحة الفيسبوك

آخر المواضيع

خطير…قاضي إسباني ببرشلونة يطالب المغاربة بوثيقة” إسقاط الجنسية المغربية”

(التفاصيل...)

هذه القصة الكاملة لإيقاف "مختطفة" الرضيعة ربيعة بالدار البيضاء

(التفاصيل...)

نسبة النجاح تفوق 57% في الدورة العادية لامتحانات الباكالوريا

(التفاصيل...)

توقعات أحوال الطقس اليوم الجمعة

(التفاصيل...)

ارتفاع أسعار الذهب مع تراجع الدولار من أعلى مستوى في 11 شهرا

(التفاصيل...)

آخر التغريدات

24 ساعة

صوت و صورة

عاجل و حصري : مقطع فيديو +18 يوثق مقتل علي صالح

(التفاصيل...)

حزب الاستقلال .. بركة يتشبث بوحدة تنظيمه ويشكر شباط على تضحياته

(التفاصيل...)

الملتقى الوطني للخيول البربرية و العربية-البربرية في نسخته الأولى بالجديدة + فيديو حصري

(التفاصيل...)

حملة وطنية .. السلطات العمومية تستعمل جرافة في تحرير الملك العمومي من تسلط أصحاب المقاهي + فيديو

(التفاصيل...)

محمد بن راشد يشهد أول عقد قران لشاب وفتاة من مواطني الدولة في مركز خدمات "1"

(التفاصيل...)

الإشتراك عبر البريد الإلكتروني

قم بإدخال بريدك الإلكتروني لتصلك جميع مستجدات الموقع. يمكنك إلغاء الإشتراك في أي وقت.